#الجهاد_الاسلامي تشدد على ضرورة عدم توقف الجهاد والمقاومة امام العدو الصهيوني

Image

شدد الأمين العام لحركة "الجهاد الإسلامي" في فلسطين زياد النخالة في ذكرى استشهاد مؤسس الحركة الدكتور فتحي الشقاقي على ضرورة عدم توقف الجهاد والمقاومة امام العدو الصهيوني. وقال  زياد النخالة  في كلمة له الخميس بهذه المناسبة  إن " حركة الجهاد بذكرى استشهاد مؤسسها الدكتور فتحي الشقاقي قد فقدت قائدا وطنيا كبيرا بل لقد تعدت صفته الوطنية لموقع يشمل العرب والمسلمين لما كان يحمله من رؤية ثاقبة جعلت من القضية الفلسطينية محورا رئيسيا لكل الذين ينادون بالحرية والذين ينادون بالعدالة". وأضاف إن " كل رؤية مهما كانت كاملة لا يمكن تحقيقها إلا بأخلاق قادرة على حمل تلك الرؤية، بأخلاق متينة فيها صلابة العزيمة وقوة الإيمان والإرادة واعتبار المبادئ أهم من الحياة نفسها" ، وتابع " لذلك كان الدكتور الشقاقي وإخوانه الذين صدقوا ما عاهدوا عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وتمثلوا كل هذه المبادئ وكل هذه القيم وأكملوا الطريق لتصبح حركتنا اليوم أكثر صلابة وأكثر قدرة وأكثر حضوراً". وأكد النخالة على "استمرار الجهاد والمقاومة التي لن تتوقف في مواجهة إسرائيل"، ودعا "الفلسطينيين جميعاً إلى أن يكونوا أمناء على القضية وأن يكونوا جنودا صادقين حتى نقف بقوة أمام هذا العدو وأن يكونوا على ثقة بأننا في اللحظة التي نجتمع فيها بقوة لن يهزمنا أحد".