’الخوذ البيضاء’ تعد لتمثيلية هجمات كيميائية في #إدلب بمشاركة أطفال

Image

أعلن مركز المصالحة الروسي في سوريا، أن ناشطي " الخوذ البيضاء"، يعملون منذ 9 أيلول/سبتمبر في بلدة " خان شيخون" يوميا على تصوير فيلم عن "هجمات كيميائية " بمشاركة الأطفال.
وقال المركز في بيان له اليوم الأربعاء:  "في نفس الوقت، من 9 سبتمبر يجري ناشطو " الخوذ البيضاء "، في قرية خان شيخون، يوميا في المساء، تدريبات مسرحية لتصوير فيلم " هجمات كيميائية" بمشاركة ما يصل إلى 30 مدنيا، بينهم عشرات الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 8-12 عاما".
وأضاف مركز المصالحة في بيانه:  "للمشاركة في تمثيلية "الهجوم الكيميائي" اختار المسلحون 22 طفلا مع ذويهم من بلدات الزيتان، والزربة، وبرنة بمحافظة ريف حلب، كما تم اختيار مجموعة أخرى من الأطفال اليتامى الذين تم اختطافهم من مخيمات اللاجئين من أجل تصوير مشاهد الموت، ويتم احتجازهم حاليا في احدى مباني سجن "عقاب" التابع لمجموعة "جبهة النصرة" الإرهابية".

المصدر: وكالة سبوتنيك