القسام للاحتلال: أي عملٍ غبيٍ سيكلفك ألماً لا تطيقه

Image

نشر الموقع الالكتروني لكتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس اليوم الأحد، رسالة من محرر الشؤون العبرية في الموقع رداً على تهديدات الاحتلال.
وقال محرر الشؤون العبرية في بيان حمل عنوان "متى لا نقاتل العدو"، "يستحسن للعدو ألا ينجرف في إيهام نفسه، فإن أي عملٍ غبيٍ يصدر عنه سيكلفه دماراً وألماً لا يطيقه، سيكون شيئاً لم يعرفه من قبل سواءً في ماهيته أو في كميته".
وتابع "عندما يكون تنظيم حماس مقاتلٌ لأجل الحرية، تقف مصلحة شعبه في مقدمةِ أولوياته، فإنه حتى مع عدوٍ غادرٍ ووحشي، يستخدم بين الحين والآخر وبحسب الحاجة الوطنية تكتيك "مرة حوار ومرة نار"، مؤكداً أن أن شعار حماس الثابت "لن نكف حتى تتحقق كل الأهداف، فأن نخفض الوتيرة شيئًا ما أحياناً يكون مطلوباً، لكن ما دُمنا مغروسين في أرضنا فنحن في نوبة حراسة".
وأضاف "متى لا نقاتل العدو؟ عندما يتوقف عن كونه عدوًا ولن يتوقف"، مبيناً "إن العقرب وإن أراد صادقًا أن يتغير وأن يتوقف عن اللدغ، فإن الإبرة في أعلى ذيله تغريه وتعيده إلى طبيعته المتجذرة في كينونته".
وتوعد رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، حماس في بدفع ثمن "باهظ"، زاعما إن لدى جيشه خطط لن يكشف عنها.
وقال نتنياهو خلال افتتاح جلسة الحكومة الأسبوعية " لن أكشف عن الخطط العملية للجيش، لكنني أؤكد الخطط جاهزة وحاضرة لأي سيناريوهات، فنحن في أوج المواجهة العسكرية مع حماس".
وتابع " في ظل التصعيد على الجبهة الجنوبية، هناك تبادل للضربات ولن ينتهي الأمر في ضربة واحدة. مطلبنا واضح، وقف كامل لإطلاق النار، ولن نقبل بأقل من ذلك"
وأضاف "ستدفع حماس ثمنا باهظا، ولن أكشف عن خطط عملياتنا، هدفنا هو استعادة الأمن والأمان لسكان الجنوب، وسيتم تحقيق هذا الهدف".